Google+ Badge

قناتي علي اليوتيوب وجوجل

world negm

*** * * ****** **** **زواري من العالم**

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

Google+ Followers

هنا القران الكريم بصوت كل القراء

الترجمهTranslate Blog

قائمة المدونات الإلكترونية

negm maher

negm maher
negm maher respact and care all my friend

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اخبار مدونه عالم نجم

المشاركات الشائعة

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

التسميات

Loading...
Loading...

Follow by Email

السبت، 10 أغسطس، 2013

مرسي طلب من السيسي تدريب الجيش الحر

تفاصيل عمليات الجيش ضد الإرهاب فى سيناء.. المعارك استمرت ساعتين وأطلقت فيها الأباتشى صواريخ "هيل فاير"..وتسفر عن مقتل واعتقال العشرات.. ومصدر عسكرى: العمليات مستمرة خلال الأيام المقبلة *************************************************** وفوكس نيوز: الإخوان جماعة ضد الإنسانية.. أوباما أخطأ في حق الشعب المصري بدعمه للمعزول.. ومصر شهدت أكبر مظاهرات في تاريخها ************************************************ والمفاجأة.. بكري: مرسي طلب من السيسي تدريب الجيش السوري الحر *********************************************** بالفيديو ..الإخوان على خطى القاعدة.. الجماعة تهدد امريكا باستهداف المصالح الغربية في العالم العربى اذا لم تعترف أن 30 يونيه انقلاب عسكرى.. والتنظيم يطالب بقطع المساعدات وعدم التعامل مع حكومة الببلاوى ******************************************** == ******* == ************** طائرات الأباتشى المسلحة توقفت منذ قليل عن إطلاق صواريخ "هيل فاير" على أوكار الجماعات الجهادية برفح والشيخ زويد، وبدأت القوات البرية فى التوقف عن عمليات المداهمة، لتمشيط المنطقة المحيطة بمنطقة العمليات، وعمل تقرير مفصل حول نتائج العمليات العسكرية التى دارت اليوم واستمرت لنحو ساعتين. وأوضح المصدر، أن العمليات الأمنية فى سيناء مستمرة، ولن تتوقف على مدار الأيام المقبلة تحت قيادة وإشراف القوات المسلحة، وبتنسيق كامل مع وزارة الداخلية، لتطهير البؤر الإجرامية والقضاء على الإرهاب هناك. وأشار المصدر إلى إن العملية الأمنية التى قادتها القوات المسلحة، مساء اليوم، فى شمال سيناء أسفرت عن مقتل عشرات العناصر الإرهابية المتطرفة، ومن المنتظر أن يتم الإعلان خلال الساعات القادمة عن نتائج العملية من خلال بيان رسمى صادر عن الجيش. ولفت المصدر إلى أن القوات الجوية دفعت بطائرات إضافية من طراز "أباتشى" خلال العملية الهجومية اليوم، من أجل معاونة القوات الأرضية فى مهمة اقتحام البؤر والأوكار الإجرامية للعناصر الجهادية بشمال سيناء، فى مثلث العريش والشيخ زويد ورفح. من جانبه قال العقيد أركان حرب أحمد على المتحدث العسكرى: تم مساء اليوم السبت الموافق 10/8/2013، رصد والتعامل مع مجموعة إرهابية بشمال سيناء من بينهم عناصر ممن تلوثت أيديهم بدماء شهداء مصر الأبرار فى النقطة الحدودية برفح أثناء تناولهم وجبة الإفطار فى الخامس من أغسطس من العام الماضى، والبعض الآخر ممن شارك فى عملية اختطاف الجنود السبعة فى الخامس عشر من مايو من العام الجارى. وأوضح المتحدث العسكرى إن تلك المجموعة الإرهابية كانت تخطط لتنفيذ عملية إجرامية ضد عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية وأهالى شمال سيناء الشرفاء. ///////////////////////////////////////////////// وجه كاتب أمريكي في شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية انتقادات حادة للرئيس الأمريكي باراك أوباما ولعضوي الكونجرس جون ماكين وليندسي جراهام واللذان زارا مصر مؤخراً، مشيرة إلى أنهم يديرون الأزمة بصورة خاطئة في مصر ويدعمون جماعة الإخوان التي تبين أنها جماعة ضد الإنسانية وتروج للعنف. وقال الكاتب إن أوباما وعضوي الكونجرس تسببوا في ضرر بالغ للسياسة الخارجية الأمريكية، لاهتمامهم الكبير بالإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسي، وتناسوا أنه كان يسير في طريق الاستبداد في حكم مصر وكان يتصرف بسلطة مطلقة تفوق كل حكام مصر السابقين، فضلا عن أنه تقريبا تسبب في تدمير مصر سياسيا واقتصاديا واجتماعيا خلال العام الذي حكمه. وتضاف تلك الأخطاء في مصر إلى عدد كبير من المشكلات التي تورط فيها أوباما مؤخرا وسوء إدارته للسياسة الخارجية سواء في سوريا أو بنغازي في ليبيا وأخيرا التعامل في مصر. وجاء الخطأ الأكبر من وجهة نظر الشبكة الأمريكية مع تلويح ماكين وجراهام بقطع المعونة الأمريكية لمصر، مع أن ما حدث من الجيش لم يكن انقلابا لأنه تحرك بعد أن شهدت مصر أكبر مظاهرات في تاريخها يوم 30 يونيو وما بعدها، وكان يجب احترام إرادة الشعب. ولفتت الشبكة الأمريكية إلى أن مطالبة واشنطن بالإفراج عن مرسي خطا أخر، لأنه مسجون بنفس الاتهامات التي تم سجن الرئيس السبق مبارك بسببها، كما أن مرسي متهم أيضا بالتخابر مع الخارج، لذلك لا يجب أن يطالب أحد بالإفراج عنه ولننتظر حكم القضاء. ///////////////////////////////////////////// طالبت جماعة الإخوان المسلمين، الإدارة الأمريكية، بضرورة عدم الاعتراف بما حدث فى مصر والتعامل معه وكأنه "انقلاب عسكري" وليس إرادة شعبية للإطاحة بالرئيس السابق محمد مرسي، وذلك إذا كانت تبحث الإدارة الأمريكية عن الهدوء فى المنطقة. جاء ذلك فى المؤتمر الصحفى الذى عقد أمس بمبنى الصحافة القومية بواشنطن بحضور القيادى الإخوانى عبد الموجود درديرى، عضولجنة العلاقات الخارجية فى حزب الحرية والعدالة ومحمد إسماعيل ونهلة ناصر منسقا المؤتمر والشيخ شاكر السيد إمام مسجد الهجرة بأمريكا ومجموعه أخرى من الداعمين للإخوان. ووجه القيادى عبد الموجود درديرى، وأعضاء بالمؤتمر لهجة شديدة للإدارة الأمريكية وتطالبها بخمس مطالب، لا رجوع عنهم، وهم ضرورة اعتراف الإدارة الأمريكية وإعلانها بان الذى حدث فى مصر هوانقلاب عسكرى على الحكم وليس اختيارا شعبيا، وعدم التعامل مع الحكومة المصرية أوالاعتراف بها. وطالبت الجماعة أيضا بضرورة قطع المعونة عن مصر، والتأكيد على ضرورة عودة دستور 2012 والعمل به، والإفراج عن الرئيس السابق مرسى وجميع السجناء السياسيين، محذرين الإدارة الأمريكية انه فى حالة عدم استجابة لهذه المطالب سوف يحدث عدم استقرار ليس فى مصر فقط ولكن فى جميع إنحاء العالم العربى ضد الغرب.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق