Google+ Badge

قناتي علي اليوتيوب وجوجل

world negm

*** * * ****** **** **زواري من العالم**

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

Google+ Followers

هنا القران الكريم بصوت كل القراء

الترجمهTranslate Blog

قائمة المدونات الإلكترونية

negm maher

negm maher
negm maher respact and care all my friend

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اخبار مدونه عالم نجم

المشاركات الشائعة

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

التسميات

Loading...
Loading...

Follow by Email

الأربعاء، 28 أغسطس، 2013

بالتفاصيل والفيديو اليوم الدامي في المهندسين وجامعه الدول

**بالتفاصيل والفيديو اليوم الدامي في المهندسين وجامعه الدول** بالفيديو .تفاصيل إطلاق مجهولين أعيرة نارية على كمين لقوات الجيش والشرطة بجامعة الدول.. والقبض على احد المسلحين *************************** سيطرت حالة من الرعب والفزع على أهالى منطقة المهندسين، وتحديدا الكائنين بالقرب من تقاطع شارع البطل أحمد عبد العزيز مع جامعة الدول العربية بعد قيام مجهولين بإطلاق أعيرة نارية بشكل عشوائى فى المنطقة التى تتمركز بها كمائن لقوات الجيش والشرطة، ويوجد بها المقر الرئيس لجريدة اليوم السابع. ********************** ** ********************** ** ********************** ** ******************** إطلاق الأعيرة النارية تم بشكل كثيف واستمر لأكثر من 4 ساعات من قبل مجهولين وردت عليهم، حيث تبادلت قوات الجيش بإطلاق الأعيرة النارية ،وهو ما أدى إلى حالة من الرعب لدى الأهالى فى المنطقة فى ظل إطلاق الأعيرة النارية بشكل كثيف. فيما عاش الزملاء فى اليوم السابع ساعات من الرعب، بعد استهداف مسلحين لقوات الجيش والشرطة من أعلى المبنى الذى يقع به اليوم السابع، والذى يرتفع 22 طابقا ويحتل موقعا متميزا فى تقاطع شارعى البطل أحمد عبد العزيز وجامعة الدول العربية. ومع تواصل إطلاق النار من قوات الجيش والشرطة ردا على المسلحين، الذين يبدو أنهم كانوا أكثر من واحد ويحملون أسلحة آلية، وصلت طلقات الرصاص إلى شرفات الطوابق التى تتركز بهما معظم أقسام اليوم السابع، كما عاش الزملاء لحظات عصيبة فى متابعة عملهم خاصة، بعد إصابة زجاج النوافذ بطلقات الرصاص. وفوجئ الزملاء باليوم السابع بصعود أفراد الجيش والقوات الخاصة لتفقد المقر، ضمن جهودهم لتمشيط المبنى وكافة الوحدات السكنية به بحثا عن المسلحين الذين يطلقون النار. واخترقت 3 رصاصات نوافذ مقر الجريدة، كما أطلقت عشرات الطلقات باتجاه المبنى المتواجد به اليوم السابع ومقر أحد البنوك الكبرى. ورغم حالة الفزع وانهمار طلقات الرصاص فى محيط اليوم السابع وباتجاه النوافذ مباشرة، واصل الزملاء عملهم وهم جالسون على الأرض متجمعين فى وسط صالة التحرير، وكأنهم فى حرب حقيقية. ونجحت قوات الجيش فى إلقاء القبض على أحد العناصر الإجرامية التى أطلقت الرصاص. ومازالت قوات الجيش تقوم بتمشيط منطقة المهندسين وشارعى البطل أحمد عبد العزيز وجامعة الدول العربية، وقامت قوات الأمن بترحيل المقبوض، داخل مدرعة شرطة. وفوجئ الزملاء باليوم السابع بصعود أفراد الجيش والقوات الخاصة ليتفقدوا المقر، ضمن جهودهم لتمشيط المبنى وكافة الوحدات السكنية به بحثا عن المسلحين الذين يطلقون النار. ورغم حالة الفزع وانهمار طلقات الرصاص فى محيط اليوم السابع وباتجاه النوافذ مباشرة، واصل الزملاء عملهم وهم جالسين على الأرض متجمعين فى وسط صالة التحرير، وكأننا فى حرب حقيقية. وعلى الفور أغلقت قوات الجيش الطرق المؤدية لشارع جامعة الدول فيما وصلت تعزيزات من قوات الجيش والعمليات الخاصة. سمع سكان حى المهندسين بمحافظة الجيزة دوى إطلاق نار كثيف بشارع البطل أحمد عبد العزيز بتقاطع شارع جامعة الدول العربية، من قبل قوات الجيش.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق