Google+ Badge

قناتي علي اليوتيوب وجوجل

world negm

*** * * ****** **** **زواري من العالم**

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

Google+ Followers

هنا القران الكريم بصوت كل القراء

الترجمهTranslate Blog

قائمة المدونات الإلكترونية

negm maher

negm maher
negm maher respact and care all my friend

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اخبار مدونه عالم نجم

المشاركات الشائعة

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

التسميات

Loading...
Loading...

Follow by Email

الثلاثاء، 17 ديسمبر 2013

مع حكومه الفشلاوي والمصالحه ما زالت دماء المصريين تسيل

*نص المكالمة الأخيرة بين المتحدث باسم نادى ضباط الشرطة وشهيد الإسماعيلية *ضبط مصنع متفجرات بالاسماعيلية *بالفيديو طلاب إخوان القاهرة يحرقون أفراد أمن جامعة المنصوره داخل غرفتهم *طلاب الإخوان يحاولون إحراق افراد الأمن بجامعة القاهرة *والقوى الصوفية ترد: من يطالب بعقد مصالحات مع الإخوان "خائن" للوطن * تسريب جديد لحزب النور يفضح علاقة الإخوان بإيران *:أمريكا تستنزف مصر بإدخالها حربا ضد الإخوان وجماعات الارهاب * كشف النقيب "هشام صالح" المتحدث باسم نادى ضباط الشرطة, عن تفاصيل المكالمة الأخيرة التى أجراها مع النقيب أحمد وحيد الذى أستشهد مؤخرا أثناء مداهمة أوكار أحد العناصر الإرهابية الخطرة بمحافظة الإسماعيلية, حيث حاول فيها أثناء صالح عن تقديم أستقالته والتراجع عن القرار . وجاء نصها كالتالى.. الشهيد: ازيك يا عم هشام النقيب هشام : الحمدلله يا وحيد الشهيد : بطل قفش وانسى موضوع الاستقاله ده ..وبكرا هتتعدل النقيب هشام: مفيش فايده فالوزاره يا وحيد ..مش هيتغيروا ابدا الشهيد : يا هشام احنا اللى بنموت وهما عايشين على حسنا...احنا اللى قاعدين وهما ماشيين..بكرا بعده ماشيين .. والوزاره بتاعتنا احنا واحنا اللى هنغير...وبعدين مش ده كلامك اللى كنت بتقولهولى فى الاول ؟ النقيب هشام: تعبت يا وحيد والموج عالى الشهيد : ايه يا عم مالك..انا عارف ان الحمل تقيل عليك انت والطنوبى وكل اللى فوق بيحاربوا فيكو ..بس انا واثق انك تسد...انت بس خدلك اجازه كام يوم فوق فيهم وافصل وبعدها يحلها الحلال...وبعدين مين عارف الشهر الجاى هيحصل ايه...ولا بكرا هيحصل ايه . ---------------------- ضبط أحد مصانع المتفجرات المستخدمة من قبل العناصر الارهابية التكفيرية بمحافظة الاسماعيلية . وأكدت مصادر أمنية : أن هذا المصنع سبق وأن تم استخدامه من قبل الإرهابيين فى العديد من العمليات الإرهابية التى وقعت ضد قوات الشرطة ومعسكرات الأمن المركزى بالمحافظة . --------------- الدكتور عبدالله الناصر حلمى، امين عام تجمع آل البيت الشريف واتحاد القوى الصوفية، أن من يدعون للتصالح مع جماعة الإخوان هم خونة للوطن وعلى الدولة أن تحقق معهم لأن الجماعة يوميا تقتل في أبناء الشعب، وترفض التراجع عن العنف الذي تقوم به وهذا أكبر دليل على أن الجماعة تحارب الشعب. وأضاف الناصر أن دعوة الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، رئيس حزب مصر القوية، لعقد مصالحة مع الإخوان تبين وتوضح أنه يعمل من أجل مصلحة الجماعة ويسعى بكل قوة من أجل إرجاع الجماعة للمشهد مرة أخرى وهذا ما لا يقبله الشعب أبدًا. -------------------------------- كشف محمد عياد، أحد قيادات حزب النور وعضو الأمانة العامة للحزب ومدير إدارة التدريب والتثقيف، عن تسريب جديد من لقاءات الحزب مع رئاسة الجمهورية، خلال فترة الرئيس المعزول "محمد مرسى". ويدور التسريب الجديد عن سر تمسك الرئاسة وجماعة الإخوان بتقوية جسور العلاقة مع إيران، رغم ما قد تخلفه تلك العلاقة من خطورة على الأمن القومي بالبلاد. التسريب الجديد الذي نشره عياد على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، كان تحت عنوان "تسريبة 9" (الشيعة أموال وأهوال). وننشر لكم ما كتبه في السطور القادمة.. حينما كان أعضاء من المجلس الرئاسي للحزب في جلسة بقصر الرئاسة ذات مرة، قابلوا الدكتورة باكينام الشرقاوي وتحدثوا معها حول التحول المريب في سياسة الدولة تجاه إيران، وأن هذا التحول لم يحدث قبل ذلك وكانت الدولة في تاريخها السابق قبل ثورة يناير منتبهة لهم ولخطرهم على المنطقة وعلى الناس، وأن الجميع فوجئ بأن دخول الشيعة مصر جاء على يد الرئيس الإسلامي الذي كان من ضمن وعوده لنا أن دخول الشيعة مصر خط أحمر.. ثم أخلف وعده، وأن الأمر يتعلق بالأمن القومي والعقائدي للدولة والشعب، وإننا لا نرضى بمثل هذه العلاقة لما لها من خطورة على كلًا من الدين والدنيا وأن الشيعة معروفون بتسللهم من الأبواب الخلفية والأمامية للدخول في قلب العالم الإسلامي والعربي والتوغل فيه ومن ثم تدميره لاستعادة السيطرة على ملكهم السابق في المنطقة.. إلخ اختلفت معنا الدكتورة باكينام قائلة: " الأمر ليس بهذه الصورة .. إن الأمر فقط يتلخص في أنه أمر مادي بحت ونحن بحاجة للأموال وهم سيدفعون لنا ما نريد". فقلنا لها : " ربما يدفعوا لكم الأموال لكن ليس بدون مقابل .. سيكون المقابل من عقائد الناس وأمن الوطن ويكون الثمن غاليًا". فكان ردها بالنفي وعدم الاقتناع وقالت: " لو أنتم مش عايزين الشيعة يدخلوا مصر كلموا السعودية تجيب لنا فلوس". فرددنا عليها أن الأمر ليس في أيدينا لكن هذا فعل الدول وليس جماعات أو أفراد. ثم تطرق الحوار لاقتراح من طرف حزب النور بأن يتم أخذ رأي أجهزة المعلومات في الدولة وعلى رأسها جهاز المخابرات، فليس هناك دولة تعمل بمنأى عن أجهزة مخابراتها وأجهزة معلوماتها، ومن الأكيد أن لديهم تقارير عن الوضع (سابقة وحالية) وعن آخر فوج دخل البلاد من الشيعة، فالأمر خطير ولنر ما لديهم من تقارير لا يصح إهمال الجوانب الفنية فيها والمعلوماتية فهي عماد أنظمة الدول الحديثة فيجب استغلالها. فجاءنا الرد مدويًا وصارخًا: "لا ... لن نأخذ رأيهم". فتعجبنا وقلنا: "لما لا ؟!!". قالت: " لأن المخابرات ستقول لا (طبقًا لما لديهم من تقارير)". فقلنا: "سبحان الله .. أترفضون رأيهم لأنه يخالف رأيكم علمًا بأن الأمر لا يتعلق بشخص أو موقف ولكنه الأمن القومي للبلاد نفسها وبأمن عقائد الناس!!!". وكالعادة انصرف رجال حزب النور وهم في حيرة من أمرهم وحسرة، فكان يتأكد، كل يوم، قرارنا بحتمية فصل الإخوان عن السلفيين سياسيًا وإعلاميًا وواقعيًا، وإظهار هذا وإبرازه .. اعتذارًا إلى الله وتبرءًا من فساد هذا المنهج. كانت بعد المواقع الإلكترونية قد نشرت حوارا لأبو الفتوح ذكر خلاله سعيه لعقد وساطة بين النظام الحالى والتحالف الوطنى لدعم الشرعية لحل الأزمة الراهنة التي تمر بها البلاد ** ------------ **

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق