Google+ Badge

قناتي علي اليوتيوب وجوجل

world negm

*** * * ****** **** **زواري من العالم**

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

Google+ Followers

هنا القران الكريم بصوت كل القراء

الترجمهTranslate Blog

قائمة المدونات الإلكترونية

negm maher

negm maher
negm maher respact and care all my friend

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اخبار مدونه عالم نجم

المشاركات الشائعة

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

التسميات

Loading...
Loading...

Follow by Email

الاثنين، 23 ديسمبر، 2013

توصيات التنظيم الدولي الجديده للعمليات الارهابيه في مصر

*التنظيم الدولي للجماعه.حان الان وقت خروج الفداءيات *مخابرات خمس دول للتنظيم الدولي نحن معكم الي يناير * تواصل زوجة الشاطر مع محمود عزت من خلال هواتف وأرقام ليست مملوكة له * «المرأة الحديدية» مولت كل المظاهرات الأخيرة *قالت بالحرف الواحد لقيادات حماس: «عليكم مواصلة الجهاد * تدشين جبهة جديدة تضم نساء وفتيات الجماعة لمواجهة السلطة فى مصر * زوجة الشاطر تخصص جزءًا من إيرادات شركات ومحال تجارية المملوكة لها لتجهيز المظاهرات وعمليات التحريض * "الحرائر" سلاح الجماعة الأخير في نشر الفوضى *صاروخ من حماس يسقط داخل سيناء *شهود عيان: فتاة وضعت قنبلة بنى سويف *«مرسى» يطالب بضم «طنطاوى» كمتهم فى قضية التخابر *صدق او لا تصدق مرسي عين "سوابق" في الرئاسة *مدير مباحث أمن الموانئ: رصدنا 80 قضية تهريب سلاح آلي بكميات كبيرة خلال 6 أشهر -------------------- تتوالي الاجتماعات بين التنظيم الدولي للاخوان ومخابرات امريكيه واسراءيليه وتركيه وقطريه وعضو الملف الخارجي لحماس وكان اخرها امس الاحد اجتماع في القاعده البحريه الامريكيه في المانيا بعد الاجتماع الاخير الزي عقد في ماليزيا الاسبوع الماضي لشن حمله النفس الاخير ضد خارطه الطريق المصريه وكانت لهم اولويات اولها ان تتغير خارطه المراه من الدور المظاهرات الي الدور الارهابي والتدميري في حمل وتوصيل المواد المتفجره والسلاح في الاماكن العامه مستعينه بكل سبل التخفي وتوصيل الرسالات الي المجوعات الاخوانيه في كل مكان الانديه الرياضيه واستغلال مجموعات الالتراس بقوه ي الايام القادمه و الجامعات المدارس دور العباده المطارات والموانيء ومواقف الاتوبيسات وجوار اقسام الشرطه والسينما حيث التجمعات وتاتي التعليمات اليهن عن طريق البريد الالكتروني والتنبيه عليهم بزياده الحملات الالكترونيه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ودخول الجروبات الثوريه ونشر الاشاعات بينهم علي انها اخبار مؤكده وسريه والتاكيد عليها في اكثر من مكان بهدف تخويف الناس من النزول للمشاركه في الاستفتاء حتي تصل الحمله الي خوفهم من النزول الي الشارع وبهزا يحدث شبه اضراب عام وتؤدي الحمله اغراضها من زرع الخوف والهلع بين عامه الناس حيث ستنتشط اللجان الاخوانيه في نشر اخبار كازبه ومضلله عن انفجارات وتفجيرات هنا وهناك وتهويل عمليه الضحايا والاصابات وتنشيط اللجان الالكترونيه للجماعه واستغلال الاماكن التي بها مجموعات وخلايا اخوانيه لتوصيل الرساله الي عدد اكبر من المنتمين او المتعاطفين معهم والتكثيف علي المناطق العشواءيه وتقديم الخدمات لهم بصوره اكبر واستدراجهم في المظاهرات المسلحه بتسليحهم باسلحه جديده موجوده في اماكن في القاهره اكتوبر ومدينه نصر والهرم والاسماعيليه والفيوم واسيوط والمنيا وتكليف الاخوات باعمال جديده في مدن القناه وخصوصا قرب الخط الملاحي لقناه السويس وان تتغير الاساليب باستخدام ادوات واساليب جديده في التفجير واشكال المواد المتفجره أن ذلك بدا واضحًا بعد سقوط قادة الجماعة فى قبضة العدالة أن هناك من يقود «فلول الإخوان فى الشارع وينسق مع الإرهابيون فى سيناء والبؤر الأخرى». آخر اجتماع لها مع القيادى الإخوانى السابق الدكتور «عبد المنعم أبو الفتوح» رئيس حزب مصر القوية حسب البلاغ ، فبعد قرار التنظيم الدولى للإخوان بوضع خطة جديدة للتصعيد فى مصر تعتمد على عرقلة تنفيذ خارطة طريق ثورة 30 يونيو، تضمنت التعليمات الجديدة قيام زوجات قيادات الإخوان المقبوض عليهم بالمشاركة فى تنفيذ المخطط الجديد، كما عقدت أم حسن عدة اجتماعات مع عدد من قيادات الصف الثالث وتجهز فريق الدفاع القانونى عن الأعضاء المقبوض عليهم. مشيراً إلى أن هناك مصادر أمنية ذكرت أن زوجة خيرت الشاطر وجهت رسائل عبر الوسطاء لسفير قطر بالقاهرة لمطالبته بالتحرك لدعم خطط الإخوان فى هذه المرحلة ومحاولة الحفاظ على الموقف الأمريكى والأوربي، وخصوصًا أن هذه الرسالة كانت وراء التشدد القطرى إزاء شروط تحويل الوديعة القطرية إلى سندات، ورفض البنك المركزى المصرى لهذه الشروط وقرر رد الوديعة القطرية بمبلغ 2 مليار دولار. : «لم يطل البحث كثيرًا واتضح أن «المرأة الحديدية» مولت كل المظاهرات الأخيرة. وتم تسجيل العديد من الاتصالات التى أجرتها زوجة خيرت الشاطر هاتفيا بزوجة المعزول محمد مرسي، وقالت لها إنها تتولى أمور أسرته وعليها ألا تقلق، وعقب هذه المكالمة قابلت زوجة الشاطر زوجة مرسى فى أحد الأماكن المملوكة لخيرت الشاطر. الإنفاق على الجماعة وتتولى زوجة الشاطر الإنفاق على الجماعة من سلسلة المحال التجارية التى يمتلكها خيرت الشاطر وقامت بتمويل كل المظاهرات الأخيرة، وذكر صبرى أن المصدر تحدث عن أنه رصد لزوجة الشاطر اتصالات وهى تكمل ذلك الاتفاق مع قيادات حماس، وطالبت بمواصلة الجهاد من أجل جماعة الإخوان وقالت بالحرف الواحد لقيادات حماس: «عليكم مواصلة الجهاد ومواصلة الحرب فى سيناء لاستكمال الاتفاق مقابل دعم تنظيم الإخوان لكم بالمال والسلاح». تواصل زوجة الشاطر مع محمود عزت أيضا من خلال هواتف وأرقام هواتف ليست مملوكة له لتبعد الشبهات عنها وطالبته خلالها بمواصلة الجهاد والعمل . زوجة الشاطر ما زالت تخصص جزءًا من إيرادات شركات الشاطر والمحال التجارية المملوكة لها لتجهيز المظاهرات وعمليات التحريض تنظيم الأخوات فى الجماعة تنظيم قديم موجود منذ الأربعينيات، وكانت له أدوار بالغة الأهمية، لكن لفترات طويلة لم يظهر هذا الدور جليًا مثلما هو الآن، حتى فى الانتخابات البرلمانية الأخيرة كان للأخوات دور رئيسي، وهو الذهاب إلى البيوت ومقابلة السيدات وإقناعهن بمرشح الجماعة، فكانت أدوارهن مكملة لأدوار الرجال، لكن فى الفترة الأخيرة بعد الضربات التى تعرض لها التنظيم، دخل دور الأخوات إلى مرحلة أكثر تقدمًا لتعويض الضعف الذى تعرض له التنظيم الرجالى بسبب الاعتقالات. مؤكدا أن الجماعة طبيعتها عملية للغاية، وما يحدث من قبل أخوات الجماعة لضمان الاستمرار، لأن الجماعة فكرها يتلخص فى «العب بما تكسب به»، وبالتالى يغيرون مواقفهم ومبادئهم وفقًا للظروف. وهو ما دفع نساء الإخوان إلى تدشين جبهة جديدة تضم نساء وفتيات الجماعة لمواجهة السلطة فى مصر. وأطلقت نساء الجماعة على تنظيمهن الجديد اسم «جبهة الأنصارية» تضم نساء وفتيات الجماعة. ولفت إلى أن النساء فى الجماعة هنّ من يقدن العمل السرى الآن، وعمليات تنظيم المظاهرات وإمداد الأعضاء بالمال أو الطعام أو الأدوات واللافتات، لاسيما فى ظل صعوبة عمليات تعقبهن وتوعدت النساء فى هذه الجبهة الفريق أول عبد الفتاح السيسى بقتاله، وأنهن لن يدعنه يهنأ بأى شبر فى مصر. تورط أحد " الأخوات" في ذبح سائق التاكسي بالمنصورة، ليضفي تطور جديد لمشهد مظاهرات الإخوان، الذين ألقوا بورقة " الحرائر" في صراعهم مع الدولة، وأسندوا لهم دور إغاثي والدعم المعنوي للمتظاهرين، إلا أن الأمر لم يتوقف عن ذلك الحد، وسرعان ما تصاعد دورهن خلال الفعاليات المختلفة، وبدأن في القيام بعدد من المهام، مثل المشاركة في محاولات منع الدراسة بالجامعات، وظهور بعضهن ملثمات، وهو الأمر الذي أثار مخاوف الخبراء من تنامي دورهن، وتطورهن في أعمال انتحارية، أو قيامهن بمحاولات اغتيالات، أسوة بالوضع الموجود في الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" المعروفة باسم "كتائب القسام"، والتي تضم خلية من الأخوات، يتم تدريبهن على استخدام القنابل اليدوية وزرع العبوات الناسفة وإطلاق القذائف والصواريخ، وهو النموذج الذي من الممكن نقله إلى مصر من خلال تسفير سيدات إلى قطاع غزة، لتدريبهن على هذا الأمر.وبرزت أنياب الأفعي تبخ سمومها، وانكشفت كل الأكاذيب حول جماعة كانت تدعي أنها سلمية، بينما كانت تعد في الخفاء جيوشاً من الارهابيين وظهرت ميليشيات الإخوان التي انكروا وجودها كثيراً، وظهرت الأسلحة الآلية التي ادعوا أنهم ينبذونها واختفت نعومة الأفعي لتحل محلها شراسة وحش لا يعرف حدوداً ولا مبادئ ولا رحمة وبات واضحاً أن معركتهم الأخيرة تتبني استراتيجية واحدة، وهي إسالة الكثير من الدماء، حتي ولو قتل بعضهم بعضا، لإلصاق التهمة بالشرطة والجيش، وكلما زاد عدد الضحايا من بينهم رقصوا طرباً علي أمل أن يدفع ذلك المجتمع الدولي للتدخل في الصراع لمصلحتهم، ورهانهم في ذلك أنهم قدموا خدمات لإسرائيل وأمريكا لأنهم عندما رفعوا شعار «أعدوا» كانوا يقصدون «أعدوا العدة للحرب مع المسلمين ومع شعبهم المسلم» وليس للحرب علي الصهاينة الذين اغتصبوا فلسطين. لقد استخدموا الكلمات القرآنية لخداع البسطاء، وأطلقوا رصاصاتهم في النهاية علي الجيش المصري الذي حرر سيناء من الصهاينة وعلي رجال الشرطة الذين يسعون لإنقاذ مصر من انفلات امني خطير، وعلي المواطنين المصريين سواء كانوا إخواناً أو غير إخوان، المهم أن تسيل الدماء، لأنهم يعيشون ويتغذون ويستفيدون من الدم مثل مصاصي الدماء في الأفلام الأمريكية، وهناك آلاف من الصور والأفلام التي تثبت دموية وهوس الإخوان واتباعهم من الارهابيين المنتشرين في البلاد طولاً وعرضاً، يرتكبون ابشع الجرائم والمذابح الدموية كل يوم في سيناء خاصة، وباقي محافظات مصر بشكل عام، لكن الغرب للأسف تعميه المصالح، ولا يري ولا يسمع إلا أكاذيب الأفعي وحشرجات مصاصي الدماء وهم يقتلون بدم بارد. ---- ** ---- ** ------ ** كشف مصدر عسكري مصري أن صاروخا تابعا لكتائب القسام أطلق من غزة وسقط في المياه الإقليمية المصرية أمام شاطئ مدينة رفح المصرية بحوالي 300 مترا . وأضاف المصدر أن الصاروخ انفجر في المياة الإقليمية المصرية دون وقوع إصابات . وأبلغت حركة حماس أجهزة الاستخبارات المصرية أن الصاروخ نتج عن تدريبات تقوم بها عناصرها بمنطقة تل السلطان بقطاع غزة على حدود مصر أمام العلامة الحدودية رقم 3 الفاصلة بين الجانبين وأن عملية اطلاق الصاروخ كانت ضمن التدريبات وانطلق باتجاة الاراضي المصرية بالخطأ. ----------------------------- أصيب سكان ميدان الشهداء وميدان المديرية القديم بجوار مسجد عمربن عبدالعزيز بمدينة بنى سويف، بحالة من الرعب والفزع عقب سماعهم دوى انفجار، وتبين أنه ناتج عن عبوة ناسفة بدائية الصنع. وأكد شهود عيان قيام فتاة بترك زجاجة من البلاستيك داخلها قطع من الحديد، بجوار المسجد عمر بن عبدالعزيز، والتى انفجرت عقب مغادرتها المكان، دون وقوع إصابات أو خسائر مادية. وانتقلت قوات الجماية المدنية إلى المكان لتمشيطه، وفحص العبوة ومعرفة ما بها من مواد. تجدر الإشارة إلى أن ميدان عمر بن عبدالعزيز يشهد تمركزا أمنيا من قوات الجيش والشرطة منذ فض اعتصامى النهضة ورابعة. --------------------------- تهكم المعزول «محمد مرسى» على الاتهامات الموجهة إليه في قضية التخابر مع منظمات أجنبية وتهريب المساجين. قال «مرسى» في حديث لحراسه «إن كنت رئيساً فاسداً وأتخابر مع جهات أجنبية فلماذا تركني المشير طنطاوي اجلس على سدة الحكم، واني أرى أنه يجب أن يدخل المشير معنا متهماً لأنه تركني؟.!! وعلمت «الوفد» أن «مرسى» رفض التوقيع على قرار الإحالة بقلم السجن وأخرج قلمه الخاص وقال... هذا قلم «الحق». وجلس يفحص صفحات قرار الإحالة الذي نص على « إحالة مرسى وبديع ونائبي مرشد الإخوان خيرت الشاطر ومحمود عزت ورئيس مجلس الشعب السابق محمد الكتاتنى، وعدد من قادة الجماعة من بينهم محمد البلتاجي وعصام العريان، إلى محكمة الجنايات لاتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات أجنبية خارج البلاد، لارتكاب أعمال إرهابية داخل البلاد، وإفشاء أسرار الدفاع عن البلاد لدولة أجنبية، ومن يعملون لمصلحتها وتمويل الإرهاب والتدريب العسكري بغرض تحقيق حلم التنظيم الدولي وارتكاب أعمال تؤدى إلى المساس باستقلال البلاد ووحدتها وسلامة أراضيها وذلك لاتخاذ الإجراءات الأمنية اللازمة تمهيدا لعرضهم على المحكمة بحسب التحقيقات. وعقب ذلك قال «مرسى» هل من مزيد.. اننى أتوقع المزيد من القضايا. وأكد « مرسى» انه لا يعترف بأن دستور 2012 معطل، ويصر على انه ما زال الرئيس الشرعي لمصر.وان هذه المحاكمة باطلة لان المحكمة غير مختصة ولائيا في نظر الدعوى، باعتباري رئيسا للجمهورية، كما تنص إجراءات الدستور المعطل طبقا للمادة 152 منه. وتابع... تنص المادة (152) في دستور 2012 (المعطل)، على أن «يحاكم رئيس الجمهورية أمام محكمة خاصة يرأسها رئيس مجلس القضاء الأعلى، وعضوية أقدم نواب رئيس المحكمة الدستورية العليا ومجلس الدولة، وأقدم رئيسين بمحاكم الاستئناف، ويتولى الادعاء أمامها النائب العام، وإذا قام بأحدهم مانع حل محله من يليه في الأقدمية. ولأن هذا لم يتم الآن فتعتبر بذلك تلك المحاكمة باطلة وأى أحكام صادرة غير البراءة فهي باطلة. وأكد مصدر أمني أن كلاً من صبحي صالح وحمدي حسن القياديين بالجماعة وقعا أيضا على نفس قرار الإحالة الموجه لهم نفس التهم الموجه إلى « المعزول مرسى». وتنتقل نيابة شرق الكلية برئاسة المستشار محمد صلاح إلى سجن برج العرب بالإسكندرية لاستكمال التحقيقات مع الدكتور حسن البرنس في التهم الموجه اليه بالتحريض على العنف فى احداث سيدى جابر يوم 5 يوليو عقب صدور الاعلان بعزل مرسى من الرئاسة. وكانت قوات الامن قد ألقت القبض على البرنس فى يوم 22 اغسطس بمدينة نصر وتم اقتياده بسجن برج العرب ورفض التحقيق داخل السجن واصر على ان يتم التحقيق معه فى سراى النيابة. -------------------- أكد المستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات، أن الدكتور محمد مرسي الرئيس السابق قام بتعيين أشخاص فى مؤسسة الرئاسة غير مستوفين للشروط، ومن بين هؤلاء من صدر ضده حكم جنائي وخرج من السجن بعد تولي مرسى الحكم ---------------------- قال اللواء ممتاز فهمي مدير المباحث الجنائية بمصلحة أمن الموانئ، إن المباحث رصدت 80 قضية لتهريب سلاح آلي بأعداد كبيرة خلال الـ 6 أشهر الماضية، مؤكدًا أن هذا السلاح يذهب لجهة بعينها ولا يأتي للبلاد "اعتباطًا"، حسب قوله. وأوضح فهمي، في تصريحات لبرنامج "العاشرة مساء"، على قناة "دريم2"، أن أكبر قضية تم ضبطها خلال هذه الفترة كانت قادمة من تركيا، حيث تم رصد شحنة مكونة من 22 ألف طبنجة صوت يمكن إجراء تعديلات بسيطة عليها بحيث يمكن أن تطلق أعيرة نارية حية، على حد تعبيره. وصرح بأن أهم قضايا السلاح الناري التي تم ضبطها كانت في منفذ السلوم، مؤكدًا أن أنواع هذه الأسلحة هي نفس الأنواع التي تم استخدامها في معظم الجرائم خلال الفترة الماضية، على حد زعمه. وأضاف مدير مباحث الموانئ، أن من بين القضايا المهمة التي رصدتها المباحث هي 3 قضايا ضبطت في كل منها خرائط لمصر بدون أن تضمن هذه الخرائط منطقتي حلايب وشلاتين داخل القطر المصري، وكانت أعداد هذه الخرائط كبيرة. وأكد فهمي، أن أمن الموانئ ينتبه بشدة عندما تكون هناك حاويات قادمة من تركيا على وجه الخصوص، لأنه إذا لم يتم اكتشاف شحنات مثل التي تم رصدها فسيمثل ذلك استهدافًا كبيرًا لأمن مصر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق