Google+ Badge

قناتي علي اليوتيوب وجوجل

world negm

*** * * ****** **** **زواري من العالم**

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

Google+ Followers

هنا القران الكريم بصوت كل القراء

الترجمهTranslate Blog

قائمة المدونات الإلكترونية

negm maher

negm maher
negm maher respact and care all my friend

بحث هذه المدونة الإلكترونية

اخبار مدونه عالم نجم

المشاركات الشائعة

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

التسميات

Loading...
Loading...

Follow by Email

السبت، 29 أغسطس، 2015

أخرس يا شيخ الافك ناصر سيدك وسيد الامه

#ياريس_غير_قبل_منتغير #وزرا_كدابين_وشيل_شيخ_الفته #يا_نكره_يا_شيخ_الفسا #ناصر_سيدك_وسيد_رأيسك_وسيد_الامه #دوله_مبارك_تستعيد فسادها_باموال_أبو العنين_وعلاء_وجمال_ونهيق_احمد_جاموسه #صفر_مريم_ياريس_دليل_علي_بقاء_فسده_مبارك_في_مناصبهم #جمع المصحف في شرائط كاسيت بصوت مشاهير القراء لأول مرة في التاريخ #تمت ترجمة معاني القرآن الكريم وكتب الحديث لجميع لغات آسيا وإفريقيا، #أخرس_الجبن_صوتك_أيام_الاخوان_وما_كفرت_داعش_ايها_الجاحش #وزير_الاتصالات_فاشل_يبيع_شعبك_ويسرق_البنيه_التجتيه_للصوص #في_عام_1959أنشا_مدينه_البعوث_الاسلاميه #في ٢٥ مارس ١٩٦٤م سمعت مصر صوت إذاعة القرآن الكريم للمرة الأولى، #منظمة المؤتمر الإسلامى التى جمعت كل الشعوب الإسلامية #أقسمت بالقرآن نهج حياتنا، بالراكعين القانتين السُجَّدِ، بالأمهات الدافعات إلى الوغى، أبناءهن ونعم بذل المفتدي -------------------------------- من يومين تسرب خبر بصحة تزوير أوراق الطفلة مريم وأثلجت صدورنا بظهور الحق ولكن عندما فتُحت أبواب جهنم على الوزير وأشتاتا أشتوت : تبدل الخبر وظهر أن خط مريم مطابق لما جاء بكراستها دة أستك ولا بلاستيك البارحة يعتذر الوزير ويعد بأحتساب نتيجة تصاعدية وعندما يشعر أن أرجل الكرسى تتأرجح وتقع بة ويتعرض للمسائلة الجنائية يتبدل الأمر والتقرير يصبح أدانة لابد من محامى مريم بطلب لجنة ثلاثية والأعتراض على اللجنة الحالية كل ما أراة فى الأفق هى محاولة لضياع حق البنت فى الألتحاق بالجامعة سنة 2015 والأضطرار للقيد 2016 وسيظهر فى اللجنة الثلاثية بعد ضياع السنة أنها كانت على حق لكن ياسيادة الوزير إذا أنت خشيت من نار جهنم فأستعد لبحيرة النار والكبريت ستنصب عليك لعنات 90 مليون بنى أدم وأتحداك أن تستطيع العيش بينهم مريم اصمدى يا أختي ونجن معك ولا تجعلى اى شئ يقهرك ...لا يضيع حق وراءه مطالب لو قهروكى هيبأوا قهروا جيل بحاله ولو انتصروا يبأه على البلد السلام -- ومن ناحيه أخري امنداد لعصر الفساد وضياع أدله ادانه مبارك وعصابته وأولاده بعدان حكم عليه بتلك الادله 25عاما سجنا جرقت الادله بامر امريكا بالاتفاق مع الاحوان بديل نظام مبارك علي ان يعوضوا هم ب15 مليار من اموال سرقت من الشعب وبقاء باقي الاموال المهربه في امريكا واوروبا...اتضحت الصورة. ..رجل الأعمال محمد أبو العينين. حرامي من اصدقاء جمال مبارك المحور ............ حسن راتب حرامي من اصدقاء صفوت الشريف CBC....................محمد الامين رجل علاء مبارك وحرامي سؤال هل هؤلا ظهر عليهم الشرف والثوريه فجاء وهل اموالهم ونفوذهم مراقبه من الدوله ؟؟؟؟ .يسخر قنواته الفضائية في الدفاع عن مبارك ونظامه الفاسد. ...وأيضاً يدعم القائمة الانتخابية ...في حب مصر. ..طيب آزاي الناس دي هتحب مصر وتخاف علي مصر. ..المفروض كده..يكون إسم القائمة. ... .عودة من جديد لسيطرة علي حكم مصر عن طريق البرلمان ------------------------ حوار العنز الجدباء شيخ الازهر مع قناه العربييه ويقول فيه ** ------------------------ السفيه يعلم ان الاخوان وهو من هم من كفروا عبدالناصر فاراد ان يطارحهم الغزل بتشويه سيده وسيد اباه وسيد الامه يهاجم فيه نظام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، متهمًا إياه بأنه سبب تهميش دور الأزهر، وأنه ارتمى في أحضان نظام الاتحاد السوفيتي مُنكر الدين. وقال «الطيب»، في حواره مع قناة «العربية» إن الأزهر مُهمش:«من أنظمة قبل ذلك وهذا تاريخ معروف، وأنا نشأت فى هذا النظام كنت طالبًا فى الثانوي عندما كان يخطط للأزهر أن يعيش في الظلام»، فسأله المذيع: تقصد نظام السادات أم عبد الناصر، فرد عليه شيخ الأزهر: « طبعا عبد الناصر- أول نظام الأزهر تضعضع فيه هو نظام عبد الناصر». وأوضح شيخ الأزهر، أن المد الاشتراكي كان هدفه تهميش الأزهر، مضيفًا:« ماذا تتوقع من نظام ارتمى فى أحضان النظام الروسي أو الاتحاد السوفيتي في ذلك الوقت- كانت الكتب الاشتراكية تباع هنا وكتب ماركس والدين أفيون الشعوب وكانت تباع بشلن وأنا كنت أشتريها في ذلك الوقت». وتابع حديثه قائلًا:« ماذا تنتظر من نظام مرتمي فى حضن مُنكر للدين إلا أن الأزهر لابد أن يكون مُحجمًا». ---------------------------- هل كان عبد الناصر حريصا على تحجيم الأزهر؟ •في عام ١٩٥٩م، افتتح الزعيم “جمال عبد الناصر” وفضيلة الإمام الأكبر الشيخ “محمود شلتوت” مدينة البعوث الإسلامية، لإعاشة طلاب جامعة الأزهر من مختلف أرجاء العالم! هؤلاء الطلاب الآسيويون والأفارقة الذين تصادفهم في شوارع العباسية ومدينة نصر مازالوا يسكنون في ذلك الصرح الذي أسسه “عبد الناصر” •في عام ١٩٦١م تأسس مجمع البحوث الإسلامية، وجاء في قانون تأسيسه نصاً: “المجمع هو الهيئة العليا للبحوث الإسلامية، وتقوم بالدراسة في كل ما يتصل بهذه البحوث، وتعمل على تجديد الثقافة الإسلامية وتجريدها من الفضول والشوائب وآثار التعصب السياسي والمذهبي، وتجليتها في جوهرها الأصيل الخالص، وتوسيع نطاق العلم بها لكل مستوى وفي كل بيئة، وبيان الرأي فيما يَجِدُّ من مشكلات مذهبية أو اجتماعية تتعلق بالعقيدة“!! أليس هذا هو نفس ما يتنادى به الجميع اليوم؟!! صحيح أن هذا المجمع ذاته قد اخترقته عناصر التطرف الديني والسياسي، ولكن هذا أمر تسأل عنه قيادات الأزهر المعاصرة ولا يسأل عنه الزعيم!! •بدأ التعليم الجامعي للبنات في الأزهر لأول مرة بعد صدور قانون تطوير الأزهر رقم (١٠٣) لعام ١٩٦١م، وضمن نصوصه إنشاء ثلاث كليات للبنات، فضلا عن إنشاء الكليات التي تجمع العلوم المعاصرة بالعلوم الدينية للمرة الأولى هل روج نظام عبد الناصر للإلحاد وإنكار الدين؟ يقول الشيخ أن كتب الإلحاد كانت تباع بقروش!! وكأن الكتب الدينية لم تكن تباع بدورها كذلك بقروش، ليوحي للمستمع أن النظام كان يدعم ويروج لتلك الأفكار! نسي فضيلة الشيخ أمورا جوهرية تهدم ما ادعاه من الأساس، وهي: •في ٢٥ مارس ١٩٦٤م سمعت مصر صوت إذاعة القرآن الكريم للمرة الأولى، كأول إذاعة تذيع آيات الذكر الحكيم على مدار أربع وعشرين ساعة! •تم جمع المصحف المرتل في شرائط كاسيت بصوت مشاهير القراء لأول مرة في التاريخ! •تمت ترجمة معاني القرآن الكريم وكتب الحديث لجميع لغات آسيا وإفريقيا، واستخدمت الإذاعات المصرية الموجهة بألسنة تلك الشعوب لبث تلك العلوم في برامجها. أما عن أدبيات تلك الحقبة الكافرة المزعومة، فهي باقية ومسموعة ومرئية تنطق عن حقيقتها حتى يوم الناس هذا! •التراث الغنائي: “أقسمت بالقرآن نهج حياتنا، بالراكعين القانتين السُجَّدِ، بالأمهات الدافعات إلى الوغى، أبناءهن ونعم بذل المفتدي” هل سمعت هذا النشيد من قبل؟ هو أحد أناشيد الستينيات الكافرة! .. “على مدد الشوف مدنة ومدنة .. دي لصلاتنا ودي لجهادنا” تلك عبارة من أغنية “صورة” الكافرة لعبد الحليم حافظ! “الله أكبر يا بلادي كبري .. وخذي بناصية المغير ودمري“! الأمثلة بالفعل تفوق الحصر! •التراث السينمائي: فيلم “انتصار الإسلام” عام ١٩٥٢م، فيلم “بلال مؤذن الرسول” إنتاج عام ١٩٥٣م، فيلم “حملة أبرهة” عام ١٩٥٧م، وفيلم “الله أكبر” إنتاج عام ١٩٥٩م، وفيلم “وا إسلاماه” إنتاج عام ١٩٦٢م”، وفيلم “الناصر صلاح الدين” إنتاج عام ١٩٦٣م، وفيلم “هجرة الرسول” إنتاج عام ١٩٦٤م! لم تعرف مصر في تاريخ السينما قبل أو بعد يوليو عصرا كان أغزر إنتاجا للفيلم الديني من حقبة يوليو! هل كان عبد الناصر مرتميا في حضن الشيوعية؟ أقام الزعيم علاقات متميزة مع الاتحاد السوفيتي (كان هذا خيارا استراتيجيا، عندما تكون أمريكا حليفة عدوك الاستراتيجي؛ إسرائيل)، لكنه كذلك كان مؤسسا لحركة عدم الانحياز، التي صارت قوة ملموسة في زمانها بتوحد مصر والهند ويوغوسلافيا تحت لوائها! لهذا رفض “عبد الناصر” دائما، وحتى النهاية، توقيع معاهدة الصداقة والتعاون مع الاتحاد السوفيتي، لأنها تعني بعرف ذلك الزمان تبعية للمعسكر الشرقي! حتى وقعها السادات في عام ١٩٧١م! والآن، فقد حسم الشعب هذا الجدل “إخواني المنشأ” عندما خرج في ثلاثين يونيو، وبعد أربعين عاما من التشويه، يحمل صورة عبد الناصر ويهتف باسمه في وجه خصومه! واليوم، تحاول مصر بناء علاقات صداقة جديدة مع روسيا، والتي لم تعد شيوعية وإن بقيت يسارية التوجه، ولم تصبح دينية بكل الأحوال. فما رأي فضيلة الشيخ في هذا؟ ولماذا يستمر محسوبا على نظام يتقارب من جديد مع روسيا؟ إلى كارهى عبد الناصر الذين يعملون بكل ما يملكون من حقد وكراهية أن يدنسوا تاريخ وإنجازات أعظم قائد وزعيم مصرى .. أهديهم هذه الإنجازات بدأت فى الأيام الأخيرة حملات لتصفية حسابات مع حقبة وتجربة الرئيس جمال عبد الناصر الانسانية وللأسف شارك بقصد او بدونه بعض الرموز السياسية والدينية ممن احترمهم ولهم وزنهم فى المجتمع وبناء عليه فقد رأيت من واجبى ان اصوّب وأصحح وضعا للأمور في نصابها وسياقها الصحيحين وبالمناسبة ومما يؤسف له ان من شاركوا فى الحملة هم جميعا ممن تعلموا بالمجان فى جميع مراحل تعليمهم حتى الجامعى ونالوا شهادات الدكتوراه من الخارج على نفقة دولة عبد الناصر .فى كتاب فلسفة الثورة ، تناول جمال عبد الناصرالدوائر التى ستتحرك فيها السياسة المصرية ومنها الدائرة الإسلامية التى تتداخل مع الدائرة العربية والدائرة الأفريقية وتعد مصر جزء فاعل فيها .كان الخليفة الراشد أبو بكر الصديق هو أول من بدأ جمع القرآن الكريم فى مصحف وذلك بعد إلحاح من عمر بن الخطاب رضى الله عنه بعد مقتل معظم حفظة القرآن فى حروب الردة ، والخليفة الراشد عثمان بن عفان هو صاحب أول مصحف تم جمع وترتيب سور القرآن الكريم به ، والرئيس جمال عبد الناصر هو أول حاكم مسلم فى التاريخ يتم فى عهده جمع القرآن الكريم مسموعا ( مرتلا و مجودا ) فى ملايين الشرائط و الأسطوانات بأصوات القراء المصريين >فى عهد جمال عبد الناصر تم زيادة عدد المساجد فى مصر من أحد عشر ألف مسجد قبل الثورة إلى واحد وعشرين ألف مسجد عام 1970 ، أى أنه فى فترة حكم 18 سنة للرئيس جمال عبد الناصر تم بناء عدد ( عشرة ألاف مسجد ) وهو ما يعادل عدد المساجد التى بنيت فى مصر منذ الفتح الإسلامى وحتى عهد جمال عبد الناصر فى عهد عبد الناصر تم جعل مادة التربية الدينية ( مادة إجبارية ) يتوقف عليها النجاح أو الرسوب كباقى المواد لأول مرة في تاريخ مصر بينما كانت اختيارية في النظام الملكي.فى عهد عبد الناصر تم تطوير الأزهر الشريف وتحويله لجامعة عصرية تدرس فيها العلوم الطبيعية المدنية بجانب العلوم الدينية ، يقول الأستاذ محمد فائق فى كتابه ( عبدالناصر و الثورة الأفريقية ) أن الرئيس عبد الناصر أمر بتطوير الأزهر بعد أن لاحظ من متابعته لأوضاع المسلمين فى أفريقيا أن قوى الاستعمار الغربى كانت حريصة على تعليم المسيحيين العلوم الطبيعية ( الطب – الهندسة – الصيدلة ) ومنع تعليمها للمسلمين مما أدى لتحكم الأقليات المسيحية فى دول أفريقية غالبية سكانها من المسلمين ، وكانت هذه الأقليات المسيحية تتحكم فى البلدان الأفريقية المسلمة وتعمل كحليف يضمن مصالح قوى الإستعمار الغربى التى صنعتها، لذا صمم الرئيس عبد الناصر على كسر هذا الإحتكار للسلطة وتعليم المسلمين الأفارقة علوم العصر ليستطيعوا حكم بلدانهم لما فيه مصلحة تلك البلدان .أنشأ عبد الناصرمدينة البعوث الإسلامية التى كان ومازال يدرس فيها عشرات الآلاف من الطلاب المسلمين على مساحة ثلاثين فداناً تضم طلاباً قادمين من سبعين دولة إسلامية يتعلمون في الأزهر مجانا ويقيمون فى مصر إقامة كاملة مجانا أيضا ، وقد زودت الدولة المصرية بأوامر من الرئيس عبد الناصر المدينة بكل الإمكانيات الحديثة وقفز عدد الطلاب المسلمين في الأزهر من خارج مصر إلى عشرات الأضعاف بسبب ذلك.أنشأ عبد الناصر منظمة المؤتمر الإسلامى التى جمعت كل الشعوب الإسلامية.- فى عهد عبد الناصر تم ترجمة القرآن الكريم إلى كل لغات العالم.- فى عهد عبد الناصر تم إنشاء إذاعة القرآن الكريم التى تذيع القرآن على مدار اليوم.- فى عهد عبد الناصر تم تسجيل القرآن كاملا على أسطوانات وشرائط للمرة الأولى فى التاريخ وتم توزيع القرآن مسجلا فى كل أنحاء العالم.- فى عهد عبد الناصر تم تنظيم مسابقات تحفيظ القرآن الكريم على مستوى الجمهورية، والعالم العربى ، والعالم الإسلامى ، وكان الرئيس عبد الناصر يوزع بنفسه الجوائز على حفظة القرآن.- فى عهد عبد الناصر تم وضع موسوعة جمال عبد الناصر للفقه الإسلامى والتى ضمت كل علوم وفقه الدين الحنيف فى عشرات المجلدات وتم توزيعها فى العالم كله.- فى عهد عبد الناصر تم بناء آلاف المعاهد الأزهرية والدينية فى مصر وتم افتتاح فروع لجامعة الأزهر فى العديد من الدول الإسلامية.ساند جمال عبد الناصر كل الدول العربية والإسلامية فى كفاحها ضد الإستعمار.كان الرئيس جمال عبد الناصر أكثر حاكم عربى ومسلم حريص على الإسلام ونشر روح الدين الحنيف فى العدالة الاجتماعية والمساواة بين الناس.سجلت بعثات نشر الإسلام فى أفريقيا وأسيا فى عهد الرئيس جمال عبد الناصر أعلى نسب دخول فى الدين الإسلامى فى التاريخ ، حيث بلغ عدد الذين اختاروا الإسلام دينا بفضل بعثات الأزهر فى عهد الرئيس جمال عبد الناصر 7 أشخاص من كل 10 أشخاص وهى نسب غير مسبوقة و غير ملحوقة فى التاريخ حسب إحصائيات مجلس الكنائس العالمى.في عهد عبد الناصر صدر قانون بتحريم القمار ومنعه ، كما أصدر عبد الناصر قرارات بإغلاق كل المحافل الماسونية ونوادى الروتارى والمحافل البهائية ، كما تم إلغاء تراخيص العمل الممنوحة للنسوة العاملات بالدعارة التى كانت مقننة فى العهد الملكى وتدفع العاهرات عنها ضرائب للحكومة مقابل الحصول على رخصة العمل والكشف الطبى .فى عهد عبد الناصر وصلت الفتاة لأول مرة إلى التعليم الديني كما تم افتتاح معاهد أزهرية للفتيات وكان الهدف هو تمكين الأم المسلمة من المشاركة فى بناء المجتمع المصرى والعربى والاسلامى عملا بقاعدة ان الأم مدرسة .وأقيمت مسابقات عديدة في كل المدن لتحفيظ القرآن الكريم، وطبعت ملايين النسخ من القرآن الكريم ، وأهديت إلى البلاد الإسلامية وأوفدت البعثات للتعريف بالإسلام في كل أفريقيا و أسيا ، كما تمت طباعة كل كتب التراث الإسلامى في مطابع الدولة طبعات شعبية لتكون في متناول الجميع، فيما تم تسجيل المصحف المرتل لأول مرة بأصوات كبار المقرئين وتم توزيعه على أوسع نطاق فى كل أنحاء العالم كان جمال عبد الناصر دائم الحرص على أداء فريضة الصلاة يومياً كما كان حريصاً أيضاً على أداء فريضة صلاة الجمعة مع المواطنين فى المساجد توفى الرئيس جمال عبد الناصر يوم الاثنين 28 سبتمبر 1970 والذى يوافق هجريا يوم 27رجب 1390، صعدت روح الرئيس جمال عبد الناصر الطاهرة إلى بارئها فى ذكرى يوم الإسراء والمعراج ، وهو يوم فضله الدينى عظيم ومعروف للكافة .وبخصوص الدين المسيحى كانت علاقة الرئيس جمال عبد الناصر ممتازة بالبابا كيرلس السادس ، وكان جمال عبد الناصر هو الذى سأل البابا كيرلس السادس عن عدد الكنائس التى يرى من المناسب بناؤها سنويا ، وكان رد البابا ( من عشرين إلى ثلاثين ) ، وكان الرئيس عبد الناصر هو الذى أمر بأن يكون عدد الكنائس المبنية سنويا خمسا وعشرين كنيسة ، وأن يكون التصريح بها بتوجيه من البابا نفسه إلى الجهات الرسمية.وعندما طلب البابا كيرلس السادس من الرئيس عبد الناصر مساعدته فى بناء كاتدرائية جديدة تليق بمصر ، وأشتكى له من عدم وجود الأموال الكافية لبنائها كما يحلم بها ، قرر الرئيس عبد الناصر على الفور أن تساهم الدولة بمبلغ 167 ألف جنيه فى بناء الكاتدرائية الجديدة ، وأن تقوم شركات المقاولات العامة التابعة للقطاع العام بعملية البناء للكاتدرائية الجديدة. وكلف سامى شرف مع المهندس عدلى ايوب بالتوجه للكاتدرائية وتسليم البابا كيرلس الشيك وبدأت عملية البناء فى نفس اليوم .و بناء على أوامر الرئيس جمال عبد الناصر كان يعقد اجتماع أسبوعى كل يوم اثنين بين سامى شرف - وزير شئون رئاسة الجمهورية - والأنبا /صمويل - أسقف الخدمات - لبحث وحل اى مشاكل تطرأ للمسيحيين .كما أولى الرئيس جمال عبد الناصر اهتماما شديدا بتوثيق العلاقات بينه وبين الإمبراطور هيلاسيلاسى حاكم الحبشة ( أثيوبيا ) مستغلا فى ذلك كون مسيحيي أثيوبيا من الطائفة الأرثوذكسية ، ودعا الإمبراطور هيلاسيلاسى لحضور حفل إفتتاح الكاتدرائية المرقصية فى العباسية عام 1965 ، كما دعم توحيد الكنيستين المصرية والأثيوبية تحت الرئاسة الروحية للبابا كيرلس السادس ، كان الرئيس عبد الناصر كعادته بعيد النظر فى ذلك فقد أدرك أن توثيق الروابط بين مصر وأثيوبيا يضمن حماية الأمن القومى المصرى لأن هضبة الحبشة تأتى منها نسبة حوالى 85% من المياه التى تصل مصر. للأسف الشديد بعد وفاة الرئيس عبد الناصر والانقلاب على الثورة فى 13 مايو 1971 وما أعقب حرب أكتوبر 1973 من ردة شاملة على سياسات عبد الناصر ، تدهورت العلاقات المصرية الأثيوبية وكذلك الإفريقية ، ومازالت متدهورة نسبيا حتى الآن ، وقد أنفصلت الكنيسة الأرثوذوكسية الأثيوبية عن الكنيسة المصرية ،وأستطاعت إسرائيل أن تحتل مكانة مصر فى أثيوبيا ، وفى أفريقيا كلها .0فى عهد جمال عبد الناصر لم تقع حادثة واحدة طائفية بين المسلمين والمسيحيين، ولم تنتشر دعاوى تكفير الأخر ومعاداته. كان هناك دور واحد معروف ومحدد هو الاستعمار الأمريكى وذيله الصهيونى فى الوطن العربى وكان هناك مشروع قومى يوحد طاقات الأمة كلها يجمعها لتحقيق أهدافها فى التقدم والنهوض. لم يكن جمال عبد الناصر معاديا للدين ولم يكن ملحدا ، بل كان أقرب حكام مصر فهما لروح الدين ودوره فى حياة الشعوب وأهمية إضفاء المضمون الاجتماعى فى العدالة والمساواة عليه ، وقد صام عبد الناصر فى شهر رمضان اثناء انعقاد مؤتمر باندونج وافطر الشيخ احمد حسن الباقورى وادى عبد الناصر فريضة الحج والكثير من العمرات .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق